جرّب الأفضل

يقدّم أوبِروي لومبوك سُكنى فسيحة وفخمة ، ومناظر رائعة لغروب الشمس ، ومركزاً للغوص معتمَداً من الرابطة الاحترافية لمعلّمي الغوص PADI.

أوبِروي لومبوك

يمتد أوبِروي، لومبوك - الواقع على خليج ميدانا الخلّاب بمدخل مقتصر عليه إلى الشاطئ ، ومناظر مهيبة لجبل أجونج البركاني في بالي - يمتد على مساحة 24 فدّاناً من الحدائق المزدانة الحافلة بالأشجار المَحَلّية السامقة ، والجهنميات (نبات أمريكي معترِش) الملتهبة الحمرة ، ومسبح بهي غير متناهِ الطول. السُكنى مقسّمة بين فيلات وسقائف مسقوفة بالقش ، كل منها يتيح مناظر أخّاذة للمحيط ولحديقة كثيرة الشجر والعُشب ، في حين أن الحانة ، والمطعم ، والمشفى الطبيعي ، هي مبانٍ تقليدية مفتوحة الجوانب تداعبها أنسام البحر الرقيقة وتغريد الطير الشجي.

الغرف والأجنحة

الفيلا الملكية

تتكوّن الفيلا الملكية التي تمتد على مساحة 4035 قدم مربع (375 متر مربع) من مبنيين تقليديين مسقوفين بالقش. يحوي المبنى الأول غرفة نوم ملكية الحجم ملحق بها حمّام داخلي ، وتحوي الثانية مساحة للمعيشة ولحفظ المؤن وإعداد الأطعمة الباردة. وبالفيلا أيضاً سقيفة لتناول الطعام ومسبح خاص. يمكن الإعداد للأفراح والمناسبات الخاصة في الفناء الخاص.

الفيلا المحيطية ذات الحديقة الخاصة أو المسبح الخاص

الفيلا المحيطية (2745 قدم مربع – 255 متر مربع) هي مسكن مهيب يفتح فناؤه على حديقة خاصة أو على مسبح خاص. وهي مؤثثة بسرير ملكي الحجم بأربع قوائم وله تسقيفة ، وفيها حمّام عظيم بحوض استحمام رخامي غاطس ، ومقصورة منفصلة بمرشاش (دش) ، وإطلالات على الحديقة الخاصة.

السقيفة الفاخرة

تطلّ السقائف الفاخرة إما على حديقة الفندق المدارية ، أو على خليج ميدانا. وهي مؤثثة بسرير ذي قائمتين ، ولها سقف أنيق من القش مقاوم لتقلّبات الطقس. يطل الحمام على فناء خاص مسوَّر ، وبه حوض استحمام رخامي غاطس فائق الجودة ، ومِرشاش (دش) بجدران زجاجية ، وحوضي وجه مقترنين.

تناول الطعام

مطعم لومبونج

يتكوّن مطعم لومبونج الحائز على جائزة من مبنىً مسقوف بالقش مفتوح الجانبين ، وفناءً لتناول الطعام في الهواء الطلق بإطلالات على الحديقة. يؤدّي راقصون وعازفون باليويون تقليديون فنونهم مرّة كل أسبوع في المسرح المدرّج نصف الدائري القريب من المطعم. تتسم قائمة الطعام بأطعمة إندونيسية ، وغربية ، وهندية للعشاء. يستضيف المطعم أيضاً ليالٍ خاصة لتناول العشاء.

يفتح مطعم لومبونج لتناول العشاء.

للحجز نرجوا الاتصال على: 444 6138 370 62+

مقهى سَنبيرد

مقهى سَنبيرد (عصفور الشمس) هو مساحة لتناول الطعام في الهواء الطلق وله مطهى في العراء ، وطاولات متآنسة تظللها المظلّات أو تستظل تحت أشجار النخيل السامقة. يستطيع الطاعمون الاستمتاع بمناظر لا مثيل لها لمياه خليج ميدانا المتلألئة بلون الزُمرّد وهم يستمتعون بتناول أطعمة فائقة الجودة وخدمة لا تُقارَن.

مقهى سَنبيرد (عصفور الشمس) يفتح للفطور وللغداء حتّى س 18:00.

للحجز نرجوا الاتصال على: 444 6138 370 62+

حانة توكِك

حانة توكِك - المسمّاة على اسم نوع من السحالي الصغيرة (التي تعيش في المناطق الحارة) والتي يمكن سماع صوتها مسقسقةً في الليل – هي مساحة معروشة بالقش مفتوحة الجوانب بها طاولات متآنسة يداعبها صوت موسيقى المزمار الناعمة. يستطيع النزلاء الاستمتاع بتؤدة بتناول مشروب خليط (كوكتيل) ، أو نبيذ راق ، أو قهوة لومبوك. تشمل المناظر من حانة توكِك حديقة الفندق ، والمسبح ، ومسطّحات مائية ، والمحيط القريب.

تفتح حانة توكِك من 11:00 إلى منتصف الليل.

العافية

ذا أوبروي سبا

يقدّم المشفى الطبيعي علاجات باليوية ، وتايلاندية ، وغربية ، وأخرى خاصة بفندق أوبِروي. كما أن لدينا مركز غوص معتمَد من الرابطة الاحترافية لمعلّمي الغوص PADI ، وحجرة لألعاب القوى ، وملعب لكرة المضرب ، ومرج لكرة الكروكيه. المسبح (110 قدم – 33.5 متراً) هو جزء من البركة الشاسعة لا متناهية الطول التي تفتح على المحيط.

رحلة حقيقية

مشاهدة الفيديو


المعايشات

عشاء الغروب الشاعري بجوار الشاطئ

خُض تجربة تناول العشاء الشاعري على ضوء الشموع على رمال شاطئ ميدانا البيضاء الناعمة. يستطيع النزلاء التلذذ بتناول وجبة من سبعة ألوان (كالمشهّيات ، والطعام الرئيس ، والتحلية) مُعدّة ومُشرَف عليها خصيصاً من أجود أطايب الطعام الإندونيسي فيما يمتّعون أنظارهم بغروب شمس جبل أجونج ببالي مع الشخص الذي يحبون.

  • السعر: 250 دولاراً لفردين.
  • تُضاف كل الضرائب السارية.

رحلة تَطواف الغروب

طُف بقارب حول خليج ميدانا الشاعري وتمتّع بغروب شمس لومبوك الـمُبهِر على جبل أجونج. رحلة تَطواف في الغروب مصحوبة بتناول كانابيه (شرائح خبز عليها كافيار أو سردين أو سلمون مدخن الخ) من إعداد ذوّاقة أطعمة ، والبيرة (الجعة) ، والمشروبات لهي حقّاً تجربة ساحرة.

  • المدّة: ساعتان ، من 17:00 إلى 19:00.
  • السعر: 130 دولاراً لفردين.
  • تُضاف كل الضرائب السارية.

رحلة إلى جزر جيلي لممارسة رياضة الغطس السطحي (باستعمال أنبوب التنفس).

اخرج في رحلة قصيرة صباحاً أو بعد الظهر إلى جزر جيلي: ثالوث من الجزر الصغيرة الشاعرية تبعد 20 دقيقة بالقارب عن أوبِروي لومبوك. يستطيع النزلاء – مصحوبين بعضو من "نادي شاطئ أوبِروي" – الاستمتاع بممارسة رياضة الغطس السطحي (باستعمال أنبوب التنفس) حول شِعاب مرجانية غير ملوّثة حافِلة بالحياة البحرية زاهية بالألوان ، وبسلاحف البحر الملكية. ملاحظة: رحلة الغطس السطحي (باستعمال أنبوب التنفس) إلى جزر جيلي متاحة على مدار العام ، ما سمح الطقس بها.

المدّة: 3.5 ساعة ، من 09:00 إلى 12:30 ، ومن 13:30 إلى 17:00.

  • السعر: 35 دولاراً للفرد الواحد.
  • كل الضرائب داخلة في السعر.
  • ملاحظة: رحلة الغطس السطحي (باستعمال أنبوب التنفس) إلى جزر جيلي متاحة على مدار العام ، ما سمح الطقس بذلك.

زراعة المرجان

يشجّع أوبِروي لومبوك نزلاءه على "اقتباس" قطعة من المرجان لزرعها أمام منتجعنا – محافظة على الشِعب الثمين. سوف يأخذ محترف محلّي في السباحة النزلاء إلى الشِعب الذي يبعد بضعة أمتار عن شاطئنا ذي الرمال البيضاء ويريهم كيف يزرعون قطعة مرجانهم المقتبَسة. ملاحظة: زراعة المرجان متاحة من أبريل (نيسان) إلى ديسمبر (كانون أوّل).

  • المدّة: ساعتان ، من 10:00 إلى 12:00.
  • السعر: 45 دولاراً لفردين.
  • تُضاف كل الضرائب السارية.

شهادات من عملائنا

قد كانت إجازة مريحة رائعة لنا جميعًا. فندق ذا أوبيروي لومبوك هو فندق فريد من نوعه حقًا بجو هادئ بشكل لم نجده في فندق أو منتجع أخر. نعتقد أن هذا بسبب تميز العاملين. شكر خاص من ابنتنا ذات الأربعة أعوام التي شعرت بمشاعر خاصة لهذه الإجارة! شكرًا لكم.

سارة، جون ودارسي حنان بول
المملكة المتحدة

لقد استمتعنا بأفضل إقامة وشعرنا بالتميز. الإقامة الأولى في فندق ذا أوبيروي لن تكن الأخيرة. كل شيء رائع!

السيدة بولا كليشام والسيد جوردن جاك كلبشام
المملكة المتحدة

استمتعنا بوقت رائع في فندقكم الرائع هنا في لومبوك - قطعة حقيقية من الجنة. عاملو فندقكم يشرفونكم ويشرفون مجموعة ذا أوبيروي. خدمة العميل رائعة والاهتمام بالتفاصيل مدهشة. قضينا الكثير من اللحظات الساحرة وسررنا بأننا اختارنا هذا الفندق الرائع للاحتفال بعيد ميلاد زواجنا.

السيد والسيدة وايت
المملكة المتحدة

لن نصبر حتى نأتي مرة أخرى - أطفالنا قالوا أنهم لا يرغبون في الإقامة في مكان أخر أبدًا. لقد أحببنا هذه الزيارة! شعرت بالترحاب وبالتدليل. التوازن بين الحميمية والخصوصية كان رائعًا ولم أمر بتجربة خالية من الأخطاء كهذه قط.

السيدة جولي نيار
سنغافورا

استكشف لومبوك

التوقيت المحلي

درجة الحرارة

اكتشف الأماكن

استمتع بركوب قارب ، أو بالغطس السطحي (باستعمال أنبوب التنفس) ، أو بالغوص ، أو بالتوقّف على جزر جيلي واستقل درّاجة أو عربة يجرّها حصان إلى القرى التقليدية المجاورة واستكشف الثقافة المحلية.

معلومات عن السفر

يبعد مطار برايا الدولي في لومبوك 75 كم (ساعة وخمس وأربعون دقيقة بالسيارة) من أوبِروي لومبوك ؛ ويوفّر رحلات ربط منتظمة إلى بالي، وجاكارتا، وكوالا لمبور، وسينغافورة.

عروض خاصة

عرض الفيلا

سافر إلى جزيرة لومبوك الساحرة. يمتد أوبِروي لومبوك - الواقع على خليج ميدانا بمدخل مقتصر عليه إلى الشاطئ ، ومناظر مغيب الشمس على جبل أجونج البركاني في بالي - يمتد على مساحة 24 فدّاناً من الحدائق الجميلة ، ويتمتّع بمسبح بهي لا نهائي الطول. عِش حفاوتنا الخرافية بأسعار خاصة وعُد إلى موطنك بكنز من الذكريات.

عرض العروض

قم بالحجز

1










(الحد الأقصى 2 من الكبار لكل غرفة)

إدارة الحجوزات

فنادق فاخرة و منتجعات شاطئية في لومبوك | أوبروي، لومبوك
Untitled Document